لجان المقاومة تزور الجبهة الشعبية بمناسبة إنطلاقتها الــ50 مناقشين عددة قضايا مهمة

قــاوم/بحضور كل من عضو القيادة المركزية في لجان المقاومة الأخ أبو رضوان أبو نصيرة والقيادي رمضان أبو شحادة"أبو محمد" والأخ عصام أبو دقة والأخ أبو البراء أبو حطب ، زار وفد من لجان المقاومة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بخانيونس لتقديم لها التهاني بمناسبة إنطلاقتها الــ50 وذلك في اطار التواصل مع كافة أبناء شعبنا بكافة أطيافه.

وهنأ وفد لجان المقاومة الجبهة الشعبية بذكرى انطلاقتها، متمنين لهم دوام التقدم في مسيرة العمل الوطني، بما يعزز من قوة أبناء الشعب الفلسطيني، باتجاه طموحات وآمال شعبنا في الحرية والعودة والاستقلال.

وقد ناقش وفد لجان المقاومة انعقاد المجلس الوطني مطالبين الجبهة بموقف ضد سياسات الرئيس محمود عباس التي يتخذها ضد أبناء الشعب الفلسطيني وخاصة قطاع غزة.

واشادت لجان المقاومة بموقف الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الدي يدعم وجود لجان المقاومة في منظمة التحرير الفلسطينية ولجنة المتابعة للقوى الوطنية والاسلامية حيث اشادت الجبهة الشعبية بلجان المقاومة وتضحياتها الجسام وحضورها السياسي والكفاحي في الميدان

 

وأكد الجميع على أهمية التواصل والتنسيق بما يخدم قضايا شعبنا الوطنية وبما يعزز من الحضور الوطني في كافة الجوانب السياسية والاجتماعية.

 

وأيضا ثمن وفد لجان المقاومة موقف الجبهة الشعبية لرفضها موقف الرئيس الأمريكي ترامب بتحويل السفارة الي القدس المحتلة.

وحي وفد اللجان القائد أحمد سعدات الامين العام ورفاقه، وكل الأسرى الذين يمثلون ضمير حقيقي لا ينحني ولا يلين . 

واتفق الطرفان على استمرار التواصل فيما بينهما وكدلك تنظيم العديد من ورشات العمل والفعاليات السياسية فيما بينهما

في ختام اللقاء قام الوفد بتقديم درع للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بمناسبة إنطلاقتها الــ 50 تكريما للمقاومة وقيادتها وشهدائها وجرحاها ومناضليها وجمهورها، وتأكيدا على روح المقاومة ونهجها وثباتها على مواقفها لجانب القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني. 









تم ارسال التعليق