انتحار ثمانية جنود صهاينة خلال شهرين ونصف

قــاوم_قسم المتابعة/كشفت تقارير عبرية عن تصاعد مستمر لحالات الانتحار في صفوف جنود جيش الإحتلال الصهيوني.

وقال الإعلام العبري اليوم ، إن جندية صهيونية أقدمت على الانتحار الليلة الماضية، بإطلاق عيار ناري على رأسها في قاعدة "حتسور" العسكرية، جنوب الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948.

وأضاف الموقع أن هذا الحادث ينضم  إلى سلسلة من عمليات الانتحار التي سُجلت خلال فترة الشهرين ونصف الماضية؛ حيث أقدم سبعة جنود على الانتحار، مشيرا إلى أن الشرطة العسكرية الصهيونية لا تزال تقوم بالتحقيق في بعض هذه الحالات.

من جانبه، أفاد متحدث باسم الجيش الصهيوني بأن "السنوات الثلاث الأخيرة شهدت زيادة مطردة في عدد حالات الانتحار". 

تم ارسال التعليق