الهيئة الإسلامية المسيحية:شعبنا يعيش نكبة يومية بفعل انتهاكات الاحتلال المستمرة

  • القدس
  • 0 تعليق
  • الأحد, 14 مايو, 2017, 08:35

قــاوم_قسم المتابعة/اعتبرت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات الأحد، الانتهاكات الصهيونية اليومية للحق في الحياة والحرية، والتي تتمثل بالإعدام اليومي للشبان، واستمرار اعتقال آلاف الفلسطينيين، وتدنيس حرمة المقدسات، وعلى رأسها المسجد الأقصى المبارك، واحتلال الأرض الفلسطينية، نكبة يومية تتجدد معالمها وآثارها يوميًا.

وأكدت الهيئة في بيان صحفي بمناسبة الذكرى الـ69 للنكبة الفلسطينية، على الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني في أرضه، وعلى رأسها عودة اللاجئين إلى أراضيهم وبيوتهم، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

ونددت بما مر به الفلسطينيون من تدمير لبيوتهم وتهجير من أراضيهم وقتل الآلاف منهم وجرح آلاف آخرين، وما حل بالملايين منهم من تهجير قسري رهيب، حيث تم إقصاءهم بقوة السلاح وإرهاب المحتل بالمجازر والمذابح إلى مخيمات الشتات حيث يعانون الغربة والعزلة والظروف المعيشية الصعبة.

واعتبر الأمين العام للهيئة حنا عيسى بقاء فلسطين وشعبها تحت نير الاحتلال وما يمارسه من جرائم وانتهاكات بحق الإنسانية والمقدسات، نكبة يومية على جبين العالم بدوله ومؤسساته.

وأشار إلى أن عام 1948م هو المحطة الأبرز في تاريخ الشعب العربي الفلسطيني، حيث تم تدمير البنية السياسية والاجتماعية والاقتصادية للشعب الفلسطيني، ناهيك عن تحويل أبنائه إلى لاجئين مبعثرين في مختلف بقاع العالم.

ووجهت الهيئة الإسلامية المسيحية رسالة لكل جهات العدل والحرية في العالم دعتهم فيها إلى ضرورة الالتفات إلى قضية الشعب الفلسطيني المهجر في أرضه وخارجها، قائلة إنه آن الأوان لإنصاف الشعب الفلسطيني بعد عقود طويلة من التهجير واللجوء.

تم ارسال التعليق