الاحتلال يهدم منزل مقعدة وموقف حافلات ويجرف أراض بالنقب

قــاوم_الضفة المحتلة/داهم الاحتلال الصهيوني صباح الأربعاء عدة مناطق وقرى في النقب الفلسطيني المحتل، تخللتها أعمال هدم منزل مواطنة مسنة مقعدة، ومحطة حافلات، وجرفت أراض بالمنطقة.

وقال الناشط خالد أبو خرمة إن قوات الاحتلال اقتحمت قرية الزعرورة وهدمت منزل تقيم فيه امرأة عاجز على كرسي متحرك.

وأفاد أبو خرمة بأن عملية الهدم تمت بحماية الجيش معززة، وفي ظل أجواء المطر والبرد القارسة.

وأكد الناشط أن الاحتلال هدم موقف باصات في مدينة رهط بزعم عدم الحصول على ترخيص للموقف، بالإضافة لدفيئات بجانب الموقف.

ولفت الهدم تتجه لعدة مناطق بالنقب محملة بجرافات الهدم على سيارات الجار والمجرور، تمهيدًا لتنفيذ عمليات هدم اليوم، موضحًا أن هذه القوات تتمركز في مفارق بيت كاما و"لهفيم"، بالإضافة لمفترق السقاطي.

وأشار إلى أن قوات الهدم تتجه نحو الجنوب على شارع 80.

وكان وزير الزراعة الصهيوني "أوري أريئيل" توعد أول أمس بـ"عمليات هدم حازمة" في النقب المحتل، مشيرًا إلى أنه يعد خطة اقتلاعية لإعادة تسكين بدو النقب.

تم ارسال التعليق